برعاية مساعد مدير عام التعليم بمنطقة الرياض مدارس المجد (فرع العريجاء والبديعة) تكرم أبناءها المتفوقين في احتفالية ماتعة


الطالب المتفوق ذخر وثروة: ذخر لوالديه وأسرته، وثروة لمجتمعه ووطنه وأمته، وفي مدارسنا كوكبة من الطلاب المتفوقين والمتألقين دراسيا. ومن منطلق رسالتها كان لابد على مدارسنا أن تحافظ على هذه الثروة وتزيد من إنمائها، وقد اعتادت سنويا على إقامة حفلات التكريم لطلابها المتفوقين، إلا أن حفلها هذا العام كان استثنائيا، كما هو عامها استثنائي.

انطلق الاستعداد لإقامة هذا الحفل التكريمي منذ أكثر من أسبوع بمتابعة مباشرة وعلى مدار الساعة من قبل المدير التنفيذي للمجمع الأستاذ محمد اليحيى، حيث قام بتشكيل فريق عمل أثبت أعضاؤه جدارتهم بتحمل المسؤولية في مثل هذه المناسبات. وقام المدير التنفيذي للمجمع بالتنسيق مع الجهات الرسمية ودعوتهم للحضور وتشريف اللقاء لتشجيع أبنائهم الطلاب، وقد لبوا الدعوة جميعهم، وعلى رأسهم سعادة مدير عام التعليم بمنطقة الرياض للشؤون التعليمية الأستاذ عبدالله بن سعد الغنام.

وانطلق الحفل الذي أقيم بالصالة الرياضية بالمجمع أمس الاثنين الموافق 16 ربيع الأول 1439هـ بعد صلاة المغرب مباشرة، وحضره عدد كبير أولياء أمور الطلاب المكرمين ومن المسؤولين التربويين من إدارة تعليم الرياض ومن مكتبي التعليم بالسويدي وغرب الرياض.

أما من داخل المدارس فقد كان في مقدمة الحاضرين سعادة المدير العام الأستاذ بندر السليمان، ونائبه للشؤون التعليمية الأستاذ علي الغامدي، والمدير التنفيذي لمجمع نمار الأستاذ عبدالرحمن المرشود، ومن داخل المجمع جميع الإطار التربوي يتقدمهم المدير التنفيذي الأستاذ محمد اليحيى إلى جانب قادة المراحل ووكلائها، والمديرين الأكاديميين، ورواد النشاط والمرشدين الطلابيين وعدد كبير من المعلمين المربين.

وقد احتوى هذا الحفل على عدة فقرات افتتحت بالقرآن الكريم، ثم بكلمة لسعادة المدير العام للمدارس توجه فيها بالتهنئة لأبنائه الطلاب المتفوقين من مختلف المراحل، وذكر بأن التفوق الدراسي الذي يرسمه الطالب بجهوده هو تحقيق لمكاسب واسعة تتعدى شخص الطالب المتفوق لتصل ثـمرة هذا النجاح لأسرة الطالب ومدرسته ومعلميه ومجتمعه ووطنه وأمته. ومدارس المجد تزخر بهذه الفئة المتفوقة التي حققت إشعاعا على مستوى الوطن، بل وتمكن بعض طلاب مدارس المجد المتفوقين من بلوغ المنافسات العالمية كما هي مشاركة الطالب فارس السلامة في الأولمبياد العالمي في الكيمياء المقام في جورجيا وحصوله على الميدالية البرنزية عالميا. كما لخص سعادة المدير العام في كلمته أهم إنجازات المدارس واهتماماتها لهذا العام وما حققته من تطور واسع في المجال التعليمي، ومنها حصول المدارس على مراكز متقدمة في العديد من المشاركات كالذي حققه الطالب مشاري المالكي الذي حصل مع رفاقه من منتخب الرياض على المركز الثاني في بطولة الجمباز على مستوى المملكة المقامة في المنطقة الشرقية، وتألق نادي الروبوت ومشاركته في مسابقة (تحدي تك) التي تم عرضها في قناة عين التعليمية. إلى جانب العديد من النجاحات الأخرى التي حققتها المدارس في فترة وجيزة من هذا العام.

وبعد ذلك استمع الجميع إلى مقطع إلقائي قدمه الطالب عبدالمحسن حدادي من ابتدائية البديعة، تابع على إثره الحاضرون عرضا مرئيا من خلال فيلم أعده الأستاذ أحمد فرغلي عرض من خلاله أهم منجزات المجمع خلال الفترة المنقضية من هذا العام الدراسي.

وقبل التكريم وتوزيع الدروع التذكارية على الطلاب المتفوقين قام راعي الحفل سعادة الأستاذ عبدالله الغنام مساعد مدير عام التعليم بمنطقة الرياض للشؤون التعليمية بإلقاء كلمته، شكر خلالها إدارة المدارس على إتاحتها الفرصة له للقاء أبنائه المتفوقين من مدارس المجد التي أشاد بجهودها التعليمية حتى باتت من أكبر وأبرز المدارس في المنطقة. كما هنأ الطلاب المتفوقين وبارك لآبائهم ودعا لهم بالتوفيق.

وفي لحظات رائعة قام المتفوقون بالسلام على راعي الحفل والمدير العام للمدارس والمدير التنفيذي للمجمع حاملين معهم دروعهم التذكارية المهداة من إدارة المدارس نظير تألقهم وتفوقهم.

هذا وقد قام راعي الحفل في هذه المناسبة بتدشين تطبيق المدارس على الجوال. وسط تصفيق الحاضرين استبشارا بهذا الإنجاز الذي يضاف إلى إنجازات عديدة حققتها مدارسنا خلال هذه الفترة من عامنا الدراسي هذا.







جميع الحقوق محفوظة لمدارس المجد الأهلية بالرياض